بالفيديو: طبيب مغربي في نهائي مسابقة "نجوم العلوم" لأفضل مخترع عربي | www.le360.ma

Fr
azzouzi
© حقوق النشر : DR

بالفيديو: طبيب مغربي في نهائي مسابقة "نجوم العلوم" لأفضل مخترع عربي

07/11/2019-أمين لمخيضة على الساعة | 21:00

بات المغربي يوسف العزوزي قريبا من الظفر بلقب مسابقة "نجوم العلوم" التي تنظم بقطر، وذلك بتأهله إلى البرايم النهائي كأفضل مخترع عربي سنة 2019، بعد حصوله على تنقيط (88،3) الذي يعد الأعلى بين كل المتسابقين.

aA واخترع العزوزي "دعامة لتعديل تدفق الدم عند مرضى القلب"، حيث يهدف الشاب المغربي من خلال هذا الاختراع إلى إلغاء تكاليف الصيانة في وسائل العلاج الحالية؛ وهو ما يعني مساعدة مرضى فشل القلب الاحتقاني على توفير الكثير من المال على المدى الطويل.

ومباشرة بعد تأهله ووصوله إلى النهائي، كتب كتب الدكتور الشاب، في تدوينة على حسابه على الفايس بوك: "شكرا لكل من ساندني من كل الأقطار، فبلادكم كلها أوطاني من مشرقها إلى مغربها.. نعم لكل من آمن بفكرتي من أول يوم، شكرا لمن شجعني وآزرني".

وأضاف العزوزي: "مهمتي انتهت وحان الوقت لتساهموا في تتويجي باللقب، حان وقت التصويت لأحسن مخترع عربي للموسم الـ11. ثقتي فيكم كبيرة، فقد أثبتم ذلك من قبل.. تصويتكم يمثل 50 في المائة من النتيجة والعلامة النهائية".

وأشار الموقع الرسمي لمسابقة "نجوم العلوم" التي تنظمها "مؤسسة قطر" إلى أن مشروع قصور القلب ليوسف العزوزي "يُعتبر من الحالات الخطيرة التي لا تتوفر لها خيارات علاج طويلة الأجل أو ذات أسعار معقولة"، وأضاف الموقع:"تصميم يوسف  يقدم حلًا لهذه المعضلة، من خلال تحسين كفاءة توزيع الدم بأسلوب فعال من حيث التكلفة ليساعد في تجنب الإصابة بقصور القلب. وتتحكم الدعامة في تدفق الدم عبر الشريان الأبهر، وتعمل كبديل محتمل منخفض التكلفة للحلول الحالية؛ مثل مضخات القلب. كما تتطلب صيانة أقل، وقد تمكّن المريض من عيش حياة طبيعية تمامًا".

هذا وتحصل العزوزي على تجارب أكاديمية وعلمية رفيعة في مجال تخصصه، حيث درس في المدرسة الأمريكية في الرباط ثم انتقل إلى جامعة أوكسفورد البريطانية الشهيرة ليدرس فيها لمدة ثلاث سنوات، وبعدها جامعة بوسطن الأمريكية.

للإشارة، فإن عملية التصويت على المشاركين في هذه المسابقة انتهى أمس الأربعاء، وسيتم الإعلان عن إسم الفائز بلقب أفضل مخترع عربي لسنة 2019 من خلال البث المباشر للحلقة الأخيرة، حيث تبلغ قيمة الجوائز النقدية لهذه المسابقة حوالي 600 ألف دولار أمريكي.

ثقافة