موظف بالبرلمان يستفيد من منحة الحج دون أن يحج.. وآخر "قتل" أمه مرتين! | www.le360.ma

Fr
الحبيب المالكي
© حقوق النشر : MAP

موظف بالبرلمان يستفيد من منحة الحج دون أن يحج.. وآخر "قتل" أمه مرتين!

06/10/2018-محمد شاكر العلوي على الساعة | 20:15

أوقفت لجنة تاديبية داخلية موظفا برلمانيا (م. ز.)، يبلغ من العمر 57 سنة، وذلك لتلقيه مبلغ 50.000 درهم من أجل عملية جح إلى مكة الكرمة لم يقم بإكمالها.

aA وحسب ما أفادت به مصادر برلمانية لـLe360، فإن مسؤولا آخر بمجلس النواب بدوره ثبت تورطه في عملية النصب ذاتها، لتقرر بذلك النظر في القضية يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين.

ويُتابَع (م. ز.) بتهمة الكذب بخصوص تلقي مبلغ 50.000 درهم، الذي منحته له جمعية الأعمال الاجتماعية التابعة للبرلمان، وذلك مقابل مساهمة في نفقات الحج المزعوم في عام 2018.

وضع هذا الرجل المنحة المالية في جيبه، دون أن يؤدي مناسك الحج.

ووفقا لنفس المصادر، فإن (م. ز.) زعم، خلال جلسة استماع يوم الثلاثاء الماضي من قبل لجنة التأديب التابعة للبرلمان، أن لديه "الحق الكامل في تلقي هذه المساعدات طالما أنه أكمل الحج في عام 2017 على نفقته الخاصة ودون أن يتلقى أي سنتيم من طرف جمعية الأعمال الاجتماعية".

"لقد تم تعليق وظيفته بسبب عدم الأمانة، إخفاء المعلومات والاحتيال"، حسب ما توصل به Le360.

وتتألف اللجنة التأديبية التابعة للبرلمان على وجه الخصوص من الأمين العام لمجلس النواب وممثل الموظفين ومندوبي جمعية الأعمال الاجتماعية.

ومن جهة ثانية ثانية، سوف يتم تقديم هذه القضية الخاصة إلى مكتب مجلس النواب قريباً (أي إلى رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي) لتأكيد التعليق أو تخفيض العقوبة أو إلغاء ذلك.

وتتعلق القضية الثانية التي ستنظر فيها اللجنة التأديبية الأسبوع المقبل بمسؤول آخر كان قد أخذ قبل ثلاثة أعوام مبلغا من المال من جمعية الأعمال الاجتماعية، زاعماً أنه فقد أمه.

أما الآن، فقد تم ضبط المتورط في قضية النصب بشكل رسمي، بعدما طلب المساعدة الثانية لفقدان "نفس الأم في عام 2018". حتى أنه ذهب إلى حد تقديم شهادة الوفاة.

سياسة