الصحفية خلود تحدث ضجة في جلسة محاكمة بوعشرين | www.le360.ma

Fr
بوعشرين
© حقوق النشر : DR

الصحفية خلود تحدث ضجة في جلسة محاكمة بوعشرين

29/03/2018-منى تنضافت (18:17 على الساعة | 12:46 ( تحديث : 29/03/2018 على الساعة

كعادته في كل مرة، لجأ المحامي محمد زيان إلى إثارة الفوضى والصراخ في الجلسة الثالثة من محاكمة توفيق بوعشرين، ما دفع القاضي إلى رفع الجلسة دقائق قليلة بعد انطلاقها.

aA ما إن مثلت المشتكيات اللواتي يتهمن توفيق بوعشرين، مدير نشر يومية "أخبار اليوم"، باغتصابهن واستغلالهن جنسيا وتصويرهن، أمام هيئة الحكم بالغرفة الجنائية الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، حتى اندفع المحامي محمد زيان، أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المتهم، ليثور في وجه المشتكية خلود-ج، متهما إياها بالكذب.

وشرع في الصراخ أمام المحكمة موجها اللوم للمشتكية، التي ما تزال تشتغل بالموقع الإلكتروني "اليوم24" المملوك لبوعشرين، بسبب خضورها إلى جلسة اليوم بالرغم من أنها تقدمت بشهادة طبية تتضمن معاناتها من مرض نفسي وعضوي أقعدها في الفراش إلى غاية 3 أبريل.

وحال صراخ زيان دون تمكن رئيس الجلسة من مواصلة الجلسة، حيث رفعها لمدة نصف ساعة.

وبعد مواصلة الجلسة، تشبث أعضاء دفاع المتهم بالطعن في شواهد طبية تقدمت بها، بالإضافة إلى خلود، المشتكية أسماء-ح، متهين إياهما بالكذب بهدف توريط المتهم بوعشرين وإدانته بالتهم المنسوبة إليه.

غير أن دفاع المشتكيتين أكدتا أن المعنيتين تعانيان فعلا من أمراض نفسية وعضوية بسبب ما تتعرضان له بعد تفجر القضية، وبرر الدفاع حضورهما إلى جلسة الحكم بالرغم من مرضهما إلى إقناعهما من طرف الدفاع بضرورة الحضور للإدلاء بأقوالهما للمحكمة.

واندلعت مواجهات أخرى بين دفاع المتهم من جهة وممثل النيابة العامة من جهة أخرى، خاصة بعدما دعا الأخير إلى عدم "ترهيب الضحايا"، ما اعتبره دفاع بوعشرين إتهاما موجها إليه، مهددا بالانسحاب من الجلسة إذا لم يتراجع نائب الوكيل العام للملك عن أقواله.

مجتمع